الأخبار

مخاطر ستضرب الاقتصاد العالمي بسبب الحرب: الغذاء والعملات تحت التهديد!

حذرت صحيفة “Le Monde” الفرنسية من أن الوضع في أوكرانيا سيبطئ تعافي الاقتصاد العالمي الذي ضعف كثيرا بسبب جائحة فيروس كورونا، وقد يغيره إلى الأبد.

وأشارت إلى أن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية تتوقع انخفاض نمو الناتج المحلي الإجمالي في العالم بمقدار 1% وزيادة التضخم بمقدار 2,5%. ونقلت عن تصريح كبير الاقتصاديين للمنظمة، لورينس بون، قوله: “قد بدأت هذه الأزمة تؤثر على نمو أسعار الطاقة والغذاء والمعادن”.



وذكرت الصحيفة أن هذه المنظمة الدولية كانت تتوقع في ديسمبر الماضي أن نمو الاقتصاد العالم في عام 2022 سيبلغ 4,5%، لكنها قررت في بداية مارس الجاري إلغاء نشر تنبؤاتها السابقة بسبب “زيادة عوامل الشكوك”.



ونقلت الصحيفة أيضا عن موقف صندوق النقذ الدولي الذي يرى أن العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا قد تؤدي إلى عواقب طويلة الأجل بالنسبة للاقتصاد العالمي. وقال الصندوق: “على المدى الطويل يمكن أن يغير هذا النزاع النظام الاقتصادي والجيوسياسي بشكل جذري، وإذا تغيرت شروط التجارة في موارد الطاقة، فسيتم إعادة بناء سلاسل التوريد وتقسيم شبكات الدفع وستعيد البلدان النظر في تكوين احتياطياتها من الذهب والعملات الأجنبية”.


تاس

lebnow

Breaking News & Entertainment

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: