الأخبار

عودة تراكم النفايات نتيجة توقف الشركات عن جمعها في بيروت والضواحي

أعلنت بلدية الغبيري، اليوم، أنّ شركة «سيتي بلو» «باتت تخسر نتيجة سعر صرف الدولار وتدهور قيمة الليرة اللبنانية وارتفاع سعر المحروقات، ما يلحق الغبن بها بموجب العقد الموقّع مع مجلس الإنماء والإعمار.

وأوضحت أنّه «بناء عليه قرّرت شركة سيتي بلو وقف الأعمال كافة التي كانت تقوم بها من كنس ورفع للنفايات ضمن أقضية بعبدا وعاليه والشوف».

وأشارت البلدية إلى أنّها ستعمل ضمن إمكاناتها المتواضعة على التخفيف من النفايات الموجودة في بعض الشوارع الرئيسية.

وشركة رامكو تفنّد أسباب وقف جمع النفايات :


وأوضحت، في بيان، أنّها «وبرغم الخسائر الجسيمة التي تتكبّدها منذ أكثر من سنتين بحيث أصبح مجمل ما تتقاضاه لا يغطي 20% من كلفتها التشغيلية، ورغم تقدّمها بعدة حلول تساعد على استمرارية عملها في تنفيذ العقد بعد الاجتماع الذي انعقد مع رئيس مجلس الوزراء ووزير البيئة بحضور رئيس مجلس الإنماء والإعمار بتاريخ 19/10/2021 حيث وافقت الشركة على حلّ جزئي ومبدئي يمنحها دفعاً اقتصادياً يساهم في المحافظة على استمرار الشركة في تقديم خدماتها ويساعد على الحفاظ على قدرتها التشغيلية تجاه الانهيار المالي والاقتصادي الكامل الذي يمرّ به البلد والارتفاع الكبير في الأكلاف التشغيلية، وهذا الحل مزدوج يتم العمل به بين مجلس الإنماء والإعمار عبر تطبيق بنود العقد كمرحلة أولى وبين مجلس الوزراء بشكل موازٍ، إلا أنّه لم يتمّ السير بهذا الاتفاق نتيجة لعدم انعقاد كل من مجلس الوزراء ومجلس إدارة مجلس الإنماء والإعمار، الأمر الذي جعل من الحلول التي قبلت الشركة بالسير بها غير قابلة للتطبيق في المدى المنظور نظراً لعجز الشركة في الاستمرار في تمويل وتغطية الخسائر الفادحة التي تتكبدها يومياً…

Annahar

lebnow

Breaking News & Entertainment

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: