الأخبار

تصعيد جديد للأساتذة وقرار عدم العودة إلى التعليم

رأت “اللجنة الفاعلة للأساتذة المتعاقدين في التعليم الأساسي الرسمي”، في بيان اليوم، أن “الأساتذة والتلاميذ وحدهم يدفعون ثمن اختلاس أموال القطاع التعليمي على مر السنوات، واليوم، يتهامسون عن العام الدراسي بخجل، أما عن حرمانهم حقوق الأساتذة فلا يخجلون”.

وشددت على “قرار اللاعودة الى التعليم قبل دفع الحقوق وهي دولرة المستحقات والحصول على بدل نقل يومي ورفض معاملة المعلم المتعاقد كنكرة ودفع حوافز الدولار مقطوعة للجميع ودفع المستحقات شهريا واحتساب العقد الكامل والمساعدة الاجتماعية التي شملت الجميع واستثنت المتعاقد”.

وأوضحت أن “اللجنة الفاعلة لم تشارك في بيان رابطة معلمين التعليم الأساسي ولم تكن حاضرة، فللرابطة رؤيتها في تحصيل حقوقها والمطالبة بالحقوق تجمعنا، ولكن نحن المتعاقدين الأكثر ظلما، ولا نستطيع الخوض في مسار لا يضع بدل نقل المتعاقد وحقه بالمساعدة الاجتماعية ومقطوعية الحوافز، في سلم أولويات أي تحرك، على الأقل من باب المساواة في الفتات بين المتعاقدين والملاك”.

وأعلنت عدم المشاركة في الاعتصام الذي دعت اليه الرابطة.

lebnow

Breaking News & Entertainment

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: