الأخبار

العاصفة تشتد : مواطنون محاصرون و أضرار في المزروعات

أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” ان العاصفة الثلجية اجتاحت القرى الجبلية العالية في قضاءي راشيا والبقاع الغربي حيث وصل تأثيرها إلى القرى التي تعلو 1000 متر وما فوق، وضربت قرى ينطا وبكا ودير العشاير وعين عطا والسلطان يعقوب ولبايا وميدون ومرتفعات راشيا، وترافقت مع رياح قوية أثرت بشكل سلبي على الأشجار اللوزية المزهرة، وعانى العديد من المواطنين من الحصول على مادة المازوت لفقدناها على المحطات. 

كما غطت طبقة خفيفة من الثلوج القرى الأقل ارتفاعا دون أن يؤدي ذلك إلى قطع الطرق، في وقت عملت فيه جرافات مراكز الثلوج في ينطا وعين عطا على فتح الطرق  بحسب ما أفاد به رئيس مركز عينا عطا احمد الساحلي ورئيس مركز ينطا هشام سلامة. كما عملت الجرافات الصغيرة للبلديات على فتح الطرق في تلك القرى ضمن نطاق اتحادي بلديات جبل الشيخ وقلعة الاستقلال. 

وكالعادة  ومع هبوب اي عاصفة غاب التيار الكهربائي بشكل كلي في وقت أوقعت فيه الرياح الشديدة أضرارا في الشبكة، وتحولت طريق المصنع راشيا حاصبيا ومرجعيون إلى معبر شبه آمن  لبرادات النقل الخارجي والشاحنات نتيجة إغلاق طريق ضهر البيدر.

الثلوج التي تساقطت في الضنية أدت إلى قطع الطريق المؤدية إلى مستشفى سير ـ الضنية الحكومي في بلدة عاصون، ما تسبب تعذر الوصول إليه إلا السيارات المجهزة بسلاسل معدنية أو ذات الدفع الرباعي.

وعملت جرافة تابعة لبلدية عاصون على جرف الثلوج عدة مرات من الطريق الرئيسية بهدف تسهيل حركة مرور المرضى والموظفين، إلا أن رداءة الطقس وسوء الأحوال الجوية منعتها مرارا من استكمال عملها.

وأدى تساقط الثلوج إلى تعذر سلوك الطرق الجبلية التي يزيد ارتفاعها على 1200 متر فوق سطح البحر، ما دفع ورش اتحاد بلديات الضنية والبلديات ووزراة الأشغال والدفاع المدني بالتعاون مع الأهالي على إعادة فتحها مجددا، وسط صعوبات في ظل استمرار تساقط الثلوج وتدني درجات الحراة إلى ما دون الصفر في هذه المناطق.

الوكالة الوطنية للإعلام

lebnow

Breaking News & Entertainment

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: