المنوعات

اكتشاف مواد كيميائية خطرة في أغلفة الطعام في مطاعم الوجبات السريعة!

كشف تقرير جديد وجود معدلات مقلقة من المواد الكيميائية الخطرة المعروفة باسم “فاعل بالسطح فلوري” (PFAS) في مواد توضيب الطعام، لدى عدد من مطاعم الوجبات السريعة المعروفة وسلاسل محلات بقالة.

وأشار تحقيق نُشر الخميس على موقع تقارير المستهلك “Consumer Reports” إلى أنّه عُثر على أعلى مستويات لمؤشرات “فاعل بالسطح فلوري” في تغليف المواد الغذائية المستخدمة لدى كل من “Nathan’s Famous” و”Cava” و”Arby’s” و”Burger King” و”Chick-fil-A” و”Stop & Shop” و”Sweetgreen”.

ويُطلق عليها غالبًا اسم “المواد الكيميائية الأبدية” لأنها لا تتحلّل بيئيًّا، ويُستخدم الفاعل بالسطح فلوري بمواد التغليف الغذائية لمنع تسرّب الشحوم والماء من أغلفة الطعام وأكواب المشروبات. ويمكن أيضًا العثور على هذه المادة في الحبر المستخدم لطباعة الشعارات والإرشادات على عبوات الطعام.

ويأتي هذه التقرير بعد مرور أكثر من عامين على انتشار جائحة “كوفيد-19″، عندما اعتمد الناس كثيرًا على الوجبات السريعة وخدمة إيصال البقالة.

وتصف المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها التعرض لمادة الفاعل بالسطح فلوري بأنها “مصدر قلق للصحة العامة”، مستشهدة بالدراسات التي وجدت أن المواد الكيميائية التي يصنّعها الإنسان قد تُضر بجهاز المناعة، وتقلل من مقاومة الشخص للأمراض المعدية.

وأعربت كل من المركز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها ووكالة تسجيل المواد السامة والأمراض أنّ “هناك براهين من دراسات بشرية وحيوانية تُظهر بأنّ التعرّض لمواد PFAS قد يقلّل من استجابات الأجسام المضادة للقاحات”. وتابعت الوكالتان أنّ “ثمة حاجة إلى مزيد البحث لفهم أثر التعرض لـPFAS على المرض الناجم عن كوفيد-19”.

وتتواجد هذه المواد الكيمائية في العديد من المنتجات، مثل أواني الطهي غير اللاصقة، والستائر، وملابس العمليات الجراحية المقاومة للعدوى والشراشف، والهواتف المحمولة، وأشباه الموصلات، والطائرات التجارية، والمركبات منخفضة الانبعاثات. وتُستخدم المواد الكيميائية هذه أيضًا بالسجاد.

lebnow

Breaking News & Entertainment

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: